رئيس التحرير هيثم سليمان مدير التحرير محمد سليمان
آخر الأخبار
مصر تتصدر الجهود الإقليمية لحماية الملاحة البحرية فى البحر الأحمر محمد سعده: مد العمل بقرار إعفاء بعض السلع المستوردة من الضريبة الجمركية يعمل على توفر السلع واستقرار... مذكرة تفاهم بين المركز الوطني للاستعداد لطوارئ الحاسبات والشبكات EG-Cert وسايبر إكس Cyberx لتعزيز ال... «كود للتطوير» تطرح «North Code» أول مشروعاتها بالساحل الشمالي باستثمارات ملياري جنيه أملاك للتمويل - مصر توقع عقد تمويل بقيمة 200 مليون جنيه مع إي چي بنك - البنك المصري الخليجي لخلق بيئة عمل مبتكرة شراكة استراتيجية بين "ريبورتاج العقارية" و"موبيكا" للأثاث «آي صاغة»: تقلبات سعرية بأسواق الذهب العالمية والأوقية تتراجع بنسبة 3.4 % خلال أسبوع «المصرية جروب» تقيم احتفالية ضخمة لعرض مجموعة من المشروعات المزمع طرحها حتي صيف 2025 "رئيس البريد المصري".. يلتقي ممثلي غرفة التجارة الأمريكية.. وكبرى شركات البريد السريع في مصر إي اف چي هيرميس تنجح في إتمام خدماتها الاستشارية لصفقة طرح أسهم شركة أدنوك للحفر بقيمة 935 مليون دول...

يخطِّطون لترويع العاصمة.. أديس أبابا تزعم ضبط عناصر من جبهة تحرير تيجراي

زعمت شرطة أديس أبابا، اليوم السبت، توقيف عدد من المشتبه بهم، وبحوزتهم قنابل يدوية وألغام أرضية وأسلحة، مضيفة أنهم كانوا يخططون لترويع العاصمة، تزامناً مع الاضطرابات التي تمر بها إثيوبيا.

بدوره، ادعى جيتو أجاو دبلا، مفوض شرطة المدينة أن الموقوفين متورطون في التخطيط لترويع العاصمة، وكانوا يتلقون تعليمات من جبهة تحرير تيجراي.

وأضاف جيتو أجاو دبلا: “ضبطت ملابس عسكرية تخص القوات النظامية مع المشتبه بهم، فضلاً عن أموال من عملات مختلفة، وبطاقات هوية مزورة لتنفيذ مخططات إرهابية”.

من جهة أخرى، أعلنت شرطة مدينة دري داوا شرقي البلاد توقيف 208 من المشتبه بهم وبحوزتهم أسلحة، وأنهم “كانوا بصدد تنفيذ مخطط إرهابي”، مشيرة إلى أن المشتبه بهم يتبعون جبهة جبهة تحرير تيجراي.

وكانت واشنطن قد أمرت، اليوم السبت، دبلوماسييها غير الأساسيين بمغادرة إثيوبيا، فيما تتواصل وتتصاعد أزمة النزاع في إثيوبيا، بسبب تطور النزاع الدائر في شمال البلاد بين قوات إقليم تيجراي والقوات الحكومية.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان نُشر السبت: “في الخامس من نوفمبر، أمرت الخارجية الموظفين غير الأساسيين التابعين للحكومة الأمريكية وأفراد عائلاتهم بمغادرة إثيوبيا، بسبب النزاع المسلّح واضطرابات مدنية”.

وفي وقت سابق، حض وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، كل الأطراف على إلقاء السلاح والعودة إلى الحوار، طالباً بصورة خاصة من قوات “جبهة تحرير شعب تيجراي” أن توقف “على الفور” زحفها في اتجاه العاصمة أديس أبابا، التي أجرى فيها المبعوث الخاص للقرن الإفريقي، جيفري فيلتمان، محادثات سعياً إلى الوساطة لوقف الحرب المتواصلة منذ عام.

 

اترك تعليقا