رئيس التحرير هيثم سليمان مدير التحرير محمد سليمان

تباطؤ معدل التضخم السنوي في مصر إلى 1ر27% خلال شهر يونيو الماضي

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، صباح اليوم، عن تراجع الرقم القياسي العام لأسعار المستهلكين على مستوى الجمهورية (225.6) نقطة خلال شهر يونيو الماضي، مسجلاً بذلك تضخماً سنوياً قدره (%27.1) مقابل (27.4%) لشهر مايو 2024.

وأفاد الجهاز في بيان أنه في المقابل سجل معدل التضـخم الشهري على مستوى الجمهورية (1.8%) لشهر يونيو مقابل (-0.8%) لشهر مايو السبق عليه.

وأرجع أسباب انخفاض التضخم على المستوى السنوي إلى عدة عوامل منها ، تراجع أسعار مجموعة الأسماك والمأكولات البحرية بنسبة (-0.1%)، مجموعة الزيوت والدهون بنسبة (-0.3%)، مجموعة الفاكهة بنسبة (-2.6%)، مجموعة السكر والأغذية السكرية بنسبة (-1.0%).كما تراجعت مجموعة الأقمشة بنسبة (-7.0%)، مجموعة الملابس الأخرى ومستلزماتها بنسبة (-2.8%) فيما أشار إلى ارتفاع أسعار مجموعة الحبوب والخبز بنسبة (13.5%)، مجموعة اللحوم والدواجن بنسبة (3.7%)،.

ووفق البيان ، انخفضت مجموعة الخضروات بنسبة (2.3%)، مجموعة منتجات غذائية أخرى بنسبة (1.3%)، مجموعة المياه المعدنية والغازية والعصائر الطبيعية بنسبة (0.7%)، مجموعة الدخان بنسبة (0.2%)، مجموعة الملابس الجاهزة بنسبة (1.4%)، مجموعة الأحذية بنسبة (2.5%)، مجموعة الإيجار الفعلي للمسكن بنسبة (0.6%)، مجموعة صيانة وإصلاح المسكن بنسبة (0.7%)، مجموعة المفروشات المنزلية بنسبة (0.9%)، مجموعة الأجهزة المنزلية بنسبة (1.0%)، مجموعة الأدوات الزجاجية وأدوات المائدة والأدوات المنزلية بنسبة (0.5%)، مجموعة المنتجات والأجهزة والمعدات الطبية بنسبة (4.0%)،.

وبالنسبة لأسباب ارتفاع معدلات التضخم على المستوى الشهرى ، فقد ارجع الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء ذلك إلى مجموعة من العوامل منها ارتفاع قسم الطعام والمشروبات ارتفاعاً قدره (3.0%) .

وأوضح أن التغييرات تأتي نتيجة ارتفاع أسعار مجموعة الحبوب والخبز بنسبة (13.5%)، ارتفاع أسعار مجموعة اللحوم والدواجن بنسبة (3.7%)، ارتفاع أسعار مجموعة الألبان والجبن والبيض بنسبة (0.4%)

وأشار إلى ارتفاع أسعار مجموعة الخضروات بنسبة (2.3%)، وزيادة أسعار مجموعة منتجات غذائية أخرى بنسبة (1.3%)، وارتفاع أسعار مجموعة البن والشاي والكاكاو بنسبة (0.5%)، وارتفاع أسعار مجموعة المياه المعدنية والغازية والعصائر الطبيعية بنسبة (0.7%).

اترك تعليقا