رئيس التحرير هيثم سليمان مدير التحرير محمد سليمان
آخر الأخبار
أولوية لسكان رفح.. توزيع وحدات مدينة رفح الجديدة يبدأ قريباً الرئيس التنفيذي لمجموعة ارقى: "مصر لم تبيع أرضها: صفقة رأس الحكمة علامة فارقة في تاريخ الاستثمار الع... الجمعية المصرية البريطانية تبحث فرص إمكانات ومخاطر تصدير العقارات لحل أزمة العملة الصعبة 2.8 مليار دولار إجمالي تمويلات بنك الاستثمار الأوروبي لمصر في 4 سنوات "بشرى للمواطنين.. الدواجن المصرية في طريقها للانخفاض بنسب تصل إلى 30%" وزير الزراعة:مصر على أعتاب الريادة العالمية في إنتاج الأسمدة الفوسفاتية وزير التجارة والصناعة يعقد سلسلة لقاءات مكثفة مع عدد من وزراء تجارة الدول أعضاء بمنظمة التجارة العال... فرص استثمارية واعدة.. طرح محال تجارية وصيدليتين ومخبز للبيع في 4 مدن جديدة فى إطار خطتها الاستراتيجية للتوسع ماستر جروب تطلق City Oval" " أحدث مشروعاتها بالعاصمة الإدارية باست... شركة «Just» للتطوير العقاري تتعاقد مع «Identity» لتقديم خدمات استشارية متكاملة لمشروع Legacy بالعاصم...

هدوء في أسواق النفط: تراجع الأسعار مع انحسار مخاوف الإمدادات

تراجعت أسعار النفط في التعاملات الآسيوية المبكرة، اليوم الاثنين، بعد أن قالت إسرائيل إنها “أنهت” سلسلة من الضربات على جنوب قطاع غزة، مما هدأ قليلا المخاوف بشأن الإمدادات من الشرق الأوسط.

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت 43 سنتا، بما يعادل 0.5%، إلى 81.76 دولار للبرميل، في حين نزلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 46 سنتا، أو 0.6%، إلى 76.38 دولار للبرميل بحلول الساعة 01:35 بتوقيت جرينتش.

ودفعت المخاطر الجيوسياسية بما في ذلك المخاوف من اتساع نطاق الصراع الإسرائيلي الفلسطيني في جميع أنحاء المنطقة واحتمال انقطاع إمدادات النفط من الشرق الأوسط الأسعار إلى الارتفاع بنحو 6% الأسبوع الماضي.

وفي حين ظلت المخاوف بشأن الإمدادات في الشرق الأوسط مرتفعة نسبيا، فقد هدأت الأنباء الواردة من الولايات المتحدة بعض المخاوف.

وزادت شركات الطاقة الأميركية عدد منصات النفط والغاز الطبيعي إلى أعلى مستوياتها منذ منتصف ديسمبر، مما قد يشير إلى زيادة في الإنتاج. وعاد الإنتاج المحلي الأسبوع الماضي إلى مستوى قياسي بلغ 13.3 مليون برميل يوميا.

ولا تزال المخاوف بشأن الطلب قائمة، حيث قالت مسؤولة في مجلس الاحتياطي الاتحادي، إنها ليست مهتمة بالتوصية بخفض سعر الفائدة، مما يزيد من الأصوات التي تطالب باتخاذ المزيد من الإجراءات لكبح التضخم. ويؤدي ارتفاع أسعار الفائدة إلى إبطاء النمو الاقتصادي، مما يحد من الطلب على النفط.

اترك تعليقا